النجات منت بدبد ولد الشيخ محمد المامي في ذمة الله

النجات منت بدبد ولد الشيخ محمد المامي في ذمة الله

  قال جل من قائل بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم:

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي ). صدق الله العظيم

إنتقلت الأسبوع الماضي بانواكشوط السيدة التقية النقية النجات منت امربيه ولد محمد عبد الرحمن ولد عبد العزيز ولد الشيخ محمد المامي بدبد علما الى رحمة الله ، وتعد المرحومة النجات التي كرست حياتها لخدمة الناس ومواساتهم ومساعدتهم وتخفيف معاناتهم إحدى الشخصيات البارزة في الساحل فهي

حفيدة قطب زمانه و أمير عصره بدبد ولد عبد العزيز إمام مقبرة مدينة بولنوار ومؤسسها  الذي كانت تشد إليه الرحال من كل أنحاء الوطن ومن شبه المنطقة فلا غرو إن كانت النجاة التي نشأت في حضن هذا الطود الشامخ فريدة زمانها كرما وحلما و تواضعا و إيثارا وحسن معاشرة و ظرافة ، اللهم ارحمها واغفر لها واكتبها في المحسنين واخلف على عقبها في الآخرين ، إن العين لتدمع وان القلب ليحزن ولكن لا نقول الا ما يرضي الرب ، إنا لله و إنا إليه راجعون .